انفصام الشخصية هل هو عدّة شخصيات؟

  • مرض الفصام

    مرام التح

    2018-11-السبت

يعتبر مرض الفصام  (schizophrenia) أحد أهم الأمراض التي قد يصاب بها الشخص في العمر ما بين ال 16 وحتى ال  60 عاما، و يعرّف على أنه مرض مزمن يصيب الدماغ يؤثر في أفكار المريض وطريقة اتخاذه للقرار و كذلك في سلوكه الشخصي.

يتناقض تعريف مرض الفصام (schizophrenia) مع المفهوم المتعارف عليه في المجتمع حيث أن المريض لا يمتلك شخصيات متعددة، إلا أنه لا يستطيع التمييز الواقع، حيث يصاب المريض بالهلوسة (Hallucination) وكذلك الوهم (Delusion )، مما يؤدي لشعور المريض بالضياع وعدم القدرة على تمييز الواقع وقد ينتج عن ذلك تغيير في سلوك المريض مما قد يُظهر أن للمريض أكثر من شخصيات متعددة.

من الجدير بالذكر أن المرض يؤثر كذلك على حركة المريض، حديثه، ذاكرته، وكذلك القدرة على التركيز؛ تختلف أعراض المرض من شخص لأخر حسب فئة أعراض المرض الايجابية، السلبية، والمعرفية .

أسباب الإصابة:

يعد مرض الفصام (schizophrenia) من الأمراض التي يصعب تحديد سبب واحد فقط للإصابة به، ويعتقد الباحثون أن عدة عوامل قد ينتج عنها المرض:

·  مثل العوامل الجينية ؛ والتي تزيد من نسبة الإصابة بالمرض في حال وجود تاريخ مرضي للحالة في العائلة

·  أسباب بيئية كالإصابة بالتهاب فيروسي، سوء تغذية، أو وجود أي محفزات للضغط النفسي والعصبي، مما يزيد احتمالية الإصابة بالمرض كذلك.

علاجه:

·  عادة ما يتم علاج الفصام (schizophrenia) عن طريق استخدام أحد الأدوية المضادة للفصام.

·  إضافة لاستخدام بعض الأدوية على تعمل على تقليل الأعراض مثل أعراض الهلوسة، والأوهام (Antipsychotic drugs).

·  مراجعة المراكز المختصة بالصحة النفسية والسلوكية للمرضى، حيث يتم تأهيل المرضى نفسيا وسلوكيا ليستطيع المريض الاندماج مع من حوله، فيتم تدريبه حتى يصبح أقدر على نفع نفسه والتواصل مع الآخرين.

كيفية التعامل مع المريض:

قد يصعب أحيانا التعامل مع مرضى الفصام (schizophrenia)، وقد يكون الأمر أصعب بعض العائلات أو الأشخاص الذين يعاني أحد أصدقائهم من الفصام (schizophrenia):

·  ينصح بالصبر والهدوء في التعامل معهم
 تمالك الأعصاب

·  محاولة فهم الحالة وتفادي كل ما قد يثير المرض لدى المرضى

·  ينصح باستشارة طبيب صحة نفسية لفهم طبيعة المرض

·  التأكد من اعطاء المريض الأدوية في وقتها، ومتابعتها

·  فهم عدم قدرة المرضى على تمييز حالتهم و معرفتها، لذا على ذوي المرضى تفهم حالتهم والوقوف إلى جانبهم و اشعارهم بالحب و الاهتمام و مراعاة جهل المريض بحالته و بالكثير مما يدور حوله.

استخدام المكملات الغذائية:

·  الأوميغا 3:

أشارت بعض الأبحاث إلى أهمية استخدام ال omega-3كمكمل غذائي في حالات الاضطرابات النفسية، لقدرته على تجديد الخلايا العصبية في المناطق المتضررة في الدماغ، حيث يعمل كمضاد للأكسدة ويقلل من تلف الخلايا العصبية، من جهة أخرى وجدت بعض الدراسات أن نقص مادة ال omega-3  قد يزيد من نسبة الإصابة بأمراض نفسية و عصبية منها الفصام (schizophrenia) .

·  فيتامين ب:

 أشارت دراسات أخرى أن مجموعة فيتاميت مثل فيتامينات B  ( 1, 3, 6, 9, 12) قد يكون لها علاقة وطيدة في تقليل أعراض مرض الفصام (schizophrenia) وتحسنها.


انفصام الشخصية هل هو عدّة شخصيات؟
المراجع

https://www.nimh.nih.gov/health/topics/schizophren

https://www.nami.org/learn-more/mental-health-cond

https://www.webmd.com/schizophrenia/default.htm

https://www.psychiatry.org/patients-families/schiz

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/pmc36287

http://schizophrenia.com/?page_id=719

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/20124114

انفصام الشخصية هل هو عدّة شخصيات؟

الاكتئاب

الاكتئاب هو مرض شائع يؤثّر على كيفية الشعور، طريقة التفكير، وأسلوب التعامل؛ لحسن الحظ فإنّ الاكتئاب قابل للعلاج. أعراض الاكتئاب قد تتراوح من بسيطة إلى شديدة من أهمها: ·&nbs...

..اقرأ المزيد